مصر فى ثورة

مصر فى ثورة

الاثنين، 25 أغسطس، 2008

هل يحاربون الله !! ـ

وكأنى بشياطين الجن يعيشون فى ارتياح بعد اطمئنانهم أن هناك من شياطين الانس من يقوم بالمطلوب



" وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن مَّنَعَ مَسَاجِدَ اللّهِ أَن يُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ وَسَعَى فِي خَرَابِهَا ... " ـ


هناك 8 تعليقات:

ِِAdem El-Mahdy يقول...

حسبنا الله و نعم الوكبل

والله الاسلام هيرجع تانى

و الكلام ده حصل اكتر منه فى نهاية الدولة العباسية

و بعدها بعمس سنين الاسلام رجع تانى قوى

ماتيأس يا هندسة

بس احنا نشتغل ؟!!

حكومتى ملاك يقول...

السلام عليكم ,

إن أشد الأوقات ظلاما هو الوقت الذى يسبق الفجر .

وكلما زاد الظلم وتمادى الظالم فان النصر قد اقترب

ولكن ,

لا بد من العمل لابد أن نغير أنفسنا أولا
لأن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم.


تحياتى ,

عمارصبرى.

غاوي حرية يقول...

حبيبي اصحي يا نايم ... ده بقى من الطبيعي انك تشوف الناس التابعة للحكم وذيوله ان تجترأ على الدين فتعتقل من تعتقل وتضرب من تضرب وتسب من تسب وتنهر من تنهر وتمنع ما تمنع قبيل رمضان ولكن سأذكرك واياي وكل اخواننا بآية . يقول تعالى : " ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون " صدق الله العظيم ..... ده كان تعليقي على البوست ثانيا نفسي اقلك وحشتني جدا جدا ومبروك على الشهادة الصحفية اللي انت اخدتها وبتمنى ان نلتقي ببعضنا البعض اخي وحبيبي اخوك محمد / غاوي حرية وكل عام وانت الى ربك اقرب وعلى طاعته أدوم

elkenany يقول...

"ولا تهنوا ولا تحزنوا وأنتم الأعلون إن كنتم مؤمنين "
بشرى من الله سبحانه و تعالى لعباده المؤمنين

نهر الحب يقول...

أسأل الله الذي لن تطيب الدنيا إلا بذكره
ولن تطيب الآخرة إلا بعفوه
ولن تطيب الجنة إلا برؤيته
أن يديم ثباتك ويقوي إيمانك وصحتك
ويرفع قدرك ويشرح صدرك
ويسهل خطاك لدروب الجنة
وأن يجعلك من عتقائه من النار
ومبروك عليك شهر رمضان

Habeba يقول...

هو أنا مش شايفه ايه اللي مكتوب بالظبط
بس المعنى العام وصل
لا أجد غير عنوان موضوعكم تعليقا عليه
(( هل يحاربون الله؟!! ))

جزاكم الله خيرا

عاشق الجنة يقول...

جزاك الله خيرا على هذا الموضوع
و حسبنا الله و نعم الوكيل في الظالمين
اللهم انتقم منهم

أبو خيرى يقول...

حسبنا الله ونعم الوكيل فيه اللى أكتر من كده أنا اسمع ان فى تونس الحكومة عملت لكل مواطف كرنيه للجامع اللى يصلى فيه